الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الجيش المصرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
Mahmoud.Abdalkarim
كاتب مميز
كاتب مميز


النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 32
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 31/10/2010

مُساهمةموضوع: الجيش المصرى   الإثنين أغسطس 08, 2011 11:41 pm





" إذا فتح الله عليكم مصر فاتخذوا منها جنداً كثيفاً ، فإنهم خير أجناد الأرض وهم فى رباط إلى يوم القيامة "


أياً كانت درجة صحة هذا الحديث فهو شعار الجيش بالداخل والخارج وفى كل أوراق الجيش وثكناته تجد هذا

الحديث مكتوب ، وهذة عقيدتنا كمصريين عن أنفسنا والتاريخ يؤيد ويعضد لدينا هذة العقيدة ولعل ميراث أجدادنا

الفراعنة هو خير دليل على صحة هذة العقيدة ، لكن الأيام دواليك وهذا هو حال الدنيا يوم تكون فيه أنت سيدا

ويوم تكون فيه أنت المسود ، فهل نحن (كجنود الجيش المصرى) فى وضعنا الحالى خير أجناد الأرض ؟؟؟؟


قبل دخولى الجيش لتأديه الخدمة العسكرية كنت أؤمن بأنها خدمة وطنية جليلة ومهمة سامية ومقدسة ان أكون

جندى ممن يحرسون الوطن ويبذلون من أجله ، بعض أصدقائى ممن سبقونى وخدموا بالجيش كـــانوا يقولون

لى ستعرف معنى الخدمة الوطنية هذة حينما تدخل الجـــــيش وزاعماً كنت أحدث نفسى أنهم ليست لديهم تلك

الروح الوطنية الشديدة التى أتحلى بها أنا ولهم العــــــــــذر ، وأثناء تجهيزى لأوراق إلتحاقى بالجيش قال لى

أحد أساتذتى الذين أجلهم وأحترمهم عظيم الإحترام وأقدر أراؤه كثيراً أن الجيش بـــــــــــــلاء ربنا يعافيك منه

فصدمت حقاً من قوله هذا ، فقلت له يا أستاذى إنها خــــــدمة وطنية ، فأجابنى بقوله : مش زى ما فى بالك

وكنا وقتها بعد الثــورة مباشرة وكان للجيش دور مشرف فكان تعجبى أشــــــــــد ، ولكنى لم أتنازل عن وجهه

نظرى ولم أدعو الله مطلقاً بأن يكون حظى ونصيبى من تلك الفئة التى لا يصيبها الــــــدور ( تأجيل يعنى )

لأخدم الوطن من خـــــــــلال الخدمة العسكرية وخصوصاً فى هذا الوقت الذى يقوم فيه الجيش بدور مشرف

ولأرى كيف هو الجيش الذى لدى أنا تصور مختلف عنه وعن دورى كـــــــــــجندى فيه وعن مكانته وقيمته

كنت أدعو ربى أن يكتب لى الخير ويرضينى به سواء أخذت تأجيل او دخـــــــــلت الجيش وكنت على يقين

أن الله سيقدر لى الخير أياً كان وسوف أرضى به الشىء الوحــــــيد الذى لم أكن أريده هو أن أكون ضابط

فى الجيش لأننى لا أحب الحياة العسكرية والأمر لكنى كنت أرغــــــــــب بالتجربة ، على أن تكون الفترة

قصيرة كى لا أهدر وقت طويلاً فى مجال لست أنوى التخصص فيه أو الإستمــــــــــرار ولذلك كنت أدعو

الله أن أكون جندى (بعدما علمت أننى ممن سيدخلوا الجيش ولم أخذ تأجيل ) كى تكـــــون فترة خدمتى سنة

واحدة وإستجـــــــاب لى ربى ، وكنت أعلم ان الجيش شأنه شان أى مؤسسة به فساد وواسطة وكوسة وكل

حاجه لكن لم أكن ................... ، سأكمل فى الجزء الثانى عن الشىء أو الأشياء التى ستعقب لم أكن



ما سبق كان تصـــــــــورى عن الجيش قبل إلتحاقى به لكن نسيت أن أقـــول لكم أن كل من خدم بالجيش

سواء أبى أو أعمــــــــامى وبالمناسبة عائلتنا عائلة وطنية جداً تقــــريباً محدش فيهم فلت من الجيش كلهم

خدموا فى الجيش ، المهم جميع من أعرف ويكبروننى سناً كــــــانوا يقولـــــــون لى هاتستفيد من الجيش

ما عدا أصــــدقائى ممن هم فى مثل سنى أو أكبر بقليل كانوا يقولـــــون لى ربنا ما يكتبها عليك وكانت

رؤيتهم للجيش والخدمة العسكـــرية كما أوضحت بالسابق سلبية بالنسبة لـــــرؤيتى له ، ولعل أبرز مثال

على هذا أن أ/ أبو أسامة وأ/ المواطن الصالح أخــــــبرونى أن الجيش كويس وهاستفيد منه ومتخدوش

على صدرك والكلام ده وهم فى مقام والدى وأعمامى ولذلك كانت نصيحتهم نفس النصيحـــــة أما أقرانى

ومن هم فى مثل سنى فكـــــانوا على النقيض لا يتمنون لى دخول الجيش ، غداً أكمل لكم ما حدث بعد هذا

يتبع ،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد المسيرى
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 25
Localisation : حصة شبشير -طنطا
الدولــة الدولــة :
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 18/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الثلاثاء أغسطس 09, 2011 12:12 am

انا مش داخل الجيش









صباعى قصير ههههههههههههههههههههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ww.google.com
marwa magdy
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : انثى
العمر العمر : 21
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 01/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الثلاثاء أغسطس 09, 2011 2:08 am

ياحرام ربنا معاكم وانا اللي كنت بقول انا نفسي ادخل الجيش الحمد لله انتي بنت
هههههههههههههههههههههههههههههه
ربنا معاكم بجد
ودي فعلا نصايح كل اب لابنة انا بابا بيقول لاخويا امال هتبقي راجل وتستحمل اللي تقع فيه ازاي و ....و.....و.الحاجات دي ياعني

تصدق ممكن حاجة ثانية ياخالد ممكن تقولهم
اصل ظفر صباع رجلي الصغير بقي مش موجود
هههههههههههههههههه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو أسامة
كاتب مميز
كاتب مميز
avatar

النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 52
Localisation : صحافي
الدولــة الدولــة :
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 26/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الثلاثاء أغسطس 09, 2011 2:14 am

تحياتي:
بدايه موفقه يا حوده
وسأتواصل بالكتابه معك في موضوعك كلما سنحت لي الفرصه تحت عنوان :
ذكريات مجند منذ ربع قرن
وأبدأ بالحلقة الأولى وعنوانها
أول ليلة لي بالجهاديه
كنا قد تم الكشف الطبي علينا ووعدونا بالقبول فأظلمت الدنيا في عيني ضعيفتي البصر أصلا بسبب كثرة القراءة أثناء مراحلي الدراسية وخاصة الجامعية
وأثناء الكشف الطبي كنت قد جهزت سلفا تقريرا طبيا يثبت أن بصري ضعيف وبمجرد أن أخرجته من جيبي لعرضه على طبيب العيون الذي يكشف علينا وجدت يدا غليظة تجزبني من على الكرسي الذي أجلس عليه وتقول لي (انصراف يا عسكري )فخرجت مقهورا غاضبا
وتم قبولي وتحدد موعد الترحيل الى (حلمية الزيتون ) حتى يتم توزيعنا على مراكز التدريب من هناك
وحضرت في الموعد المحدد للترحيل واذا بي أشاهد المئات من الشباب يقفون صفين كل اثنين يدهما بايد بعض
ثم يساقون في شوارع مدينتي حتى محطة القطار الذي سنستقله الى القاهرة في منظر مهين يتقدمهم صف ضابط يحمل الدوسيهات الخاصة بنا جميعا
قأقسمت الا أسير معهم وأن أستقل أي مواصلة أخرى توصلني بكرامتي الى (حلمية الزيتون )
وهذا ما حدث وكنا ما زلنا نرتدي ثيابنا الملكية
ووصلت حلمية الزيتون ومكثنا من صبيحة اليوم وحتى انتصف النهار واشتدت حرارة الشمس ونحن تحتها نتصبب عرقا
ثم عرف كل منا مكان مركز التدريب الخاص به
وكان نصيبي هو (البساتين )
وركبنا مع مندوبنا سيارة الجيش التي ستوصلنا الى هناك وكان المساء قد دخل علينا عند الوصول
نزلنا فتلقفنا صف ضابط نادى علينا فردا فردا ونحن جلوس جلسة القرفصاء
وبعد ان اطمئنوا على تواجدنا
ساروا بنا في صفوف متراصة داخل مركز التدريب حتى أصبحنا على أطرافه حيث أنه مترامي الأطراف
وهناك تلقفنا صف ضابط يعتلي كرسيا متهالك بثلاثة أرجل
والجو مظلم الا من لمبة صفيرة موضوعة أعلى طرف شجرة تكاد تنير ما جولها بصعوبة
وبدأ صف الضابط من الساعة العاشرة مساءا تقريبا وحتى مطلع الفجر (يشكل علينا )
ومعنى يشكل علينا أي يجعلنا صفوفا متراصة خلف بعضها كل صف قرابة 15 واحد
ثم يأمرنا بكلمتين اثني لا ثالث لهما
وهما
انتباه
محلك اجلس
وظللنا طوال الليل
قيام ثم جلوس
وبعد نصف ساعة تقريبا سقط فردان منا طريحي الأرض
فتقدم نفر منا لحملهما
فقال لهما صف الضابط (أتركهما مكانهما)
وكنا بين الفينة والأخرى نطلق النكات
فمنا من يقول (جعلوني مجرما ) اسم شعير لفيلم وقتها كان لفريد شوقي
ومنا من كان يقول (هتغني ظلموه ) أغنية شهيرة لحليم
ومنا من كان يقول (للصبر حدود ) أغنية شهيرة لام كلثوم
والكل كان يقهقه ضحكا لأننا كنا مازلنا باللبس الملكي
والصف الضابط لا يلقي لنا بالا سوى تعذيبنا بالكلمتين المشؤومتين وهما (انتباه === محلك اجلس )
فأراد البعض منا عدم اطاعة الأمر
فأخرجهم صف الضابط وجعلهم يلفون حول الجماعة جريا متواصلا حتى يغشى عليهم من الجري فيتساقطون أرضا
وبعد ساعتين تقريبا كان قد سقط نصفنا أرضا
وكان بين الفينة والأخرى تسمع (فتك البنطال ) بسبب القيام والجلوس المتتالي ههههههههههههههه
وكنا من شدة الألم والمواقف نضحك ضحكا متواصلا
هستيريا
وعندما بدأ قرآن الفجر يصل الى مسامعنا
كان تقريبا ثمانون بالمئة منا قد سقط على الأرض
فأمرنا بالانصراف لمداواة الذين سقطوا منا
فلزم كل واحد منا على ثلاثة او اربعة من الزملاء لنعمل لهم (تدليك على الصدر أو تنفس بالفم أو تحريك الأيدي والأرجل أو تدليكها )
ومن المضحكات المبكيات أن كان معنا من الزملاء من كان سمين (تخين ) وهؤلاء كانوا أول المغشي عليهم
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
سأكمل لاحقا لأني هأفطس من الضحك كلما تذكرت تلك المواقف
شكرا حوده
الى لقاء قادم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://plasy3@yahoo.com
shaymaa kafaga
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : انثى
العمر العمر : 25
Localisation : المنصورة
الدولــة الدولــة : لقد نفذ صبر الشعب
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 22/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الثلاثاء أغسطس 09, 2011 2:47 am

اذا كنت فعلا حابب تخدم وطنك يبقى ماتسمعش لكلام حد ودىما خلىك فاكر ان وطنك محتاجلك صحىح ممكن ىكون فىة كوسة وبامىة وكل حاجة بس لو خدناها حجة يبقى ماحدش هيخدم فى الجىش وازاى مصر تبقى من غىر جىش
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mahmoud.Abdalkarim
كاتب مميز
كاتب مميز


النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 32
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 31/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الثلاثاء أغسطس 09, 2011 5:31 pm

خالد المسيرى ====> إنت لسه قدامك وقت على ما يجى وقت تجنيدك يا واد يا خالد يإما الجيش يكون غير من وضعه

أو أكون بقيت المشير ولا حاجه وهاظبتك ، ههههههههههه

مروة مجدى =====> لأ متقلقيش هما حالياً بيدرسوا تجنيد الشباب من الجنسين فى الجيش بجد ، الفتيات المجندات يستفيدوا

منهم فى الأعمال المجتمعية والمدنية يعنى متفرحيش قوى ، هههههههههه

أ/ أبو أسامة يوميات مجند منذ ربع قرن ، إنت قديم قوى من زمــــــــــــان يعنى ، الله يرحمه بقى أبو غــــــــــــــــــــــــــزاله

إنت هاتكتب يوميات مجند ومواقف حصلت لك شخصياً ، أنا بقى لسه مستجد مش هاكتب عن مواقف شخصية (وهيا كتير) بس

أنا هاكتب عن أوضاع عامة منتقداً إياها وهاسيب لك إنت فرصة سرد ذكرياتك على الأقل إنت ذكـــــــــرياتك ذكريات تاريخية

شيماء خفاجه =====> صدقينى أنا أؤمن بهذة القاعدة منذ زمن بعيد ليس من سمع كمن راى وليس من رأى كمن كـــان هو

الحدث نفسه ، صدقينى الواقع أبشع بكثير مما تتصورى وأشد قســــــــــوة لدرجة أنك لن تجدى كلمات تعبر عنه بصـــــدق

ملاحظة لا أقصد بقسوة الواقع البهدلة والتمارين والأوقات الصعبة فى الجيش ، مطلقاً أنا أعنى أشياء أخرى كانت تؤلمنى

بأكثر مما يظن أحدكم ، سيأتى سردها فى المشاركة التالية بإذن الله ، يتبع ،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رودى2000



النوع النوع : انثى
العمر العمر : 39
الدولــة الدولــة :
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 03/02/2011

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الثلاثاء أغسطس 09, 2011 11:10 pm

وبعدين بقى مش عايزين قلق !!!!
اخى الصغير على وشك دخول الجيش
ربنا يعديها بخير عليكم جميعا
عندى سؤال ممكن يكون ساذج !!!!!ايه الوضع بالنسبة للموبايلات لو مش مسموح اصطحابها
بطمنوا اهاليكم ازاى؟؟؟؟وشكرا وحمدالله على السلامة


عدل سابقا من قبل رودى2000 في الثلاثاء أغسطس 09, 2011 11:23 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
آيات السيد
مؤسس وإدارة الموقع
مؤسس وإدارة الموقع
avatar

النوع النوع : انثى
العمر العمر : 23
الدولــة الدولــة : الشعب يحكم والظالم يحاكم
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 16/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الثلاثاء أغسطس 09, 2011 11:17 pm



للاسف مصر الان اصبحت كالشاب في ال30 من عمره

وهو مولود نتيجة اب وام فاسدين ( مبارك ونظامه )

بالتاكيد سيكون نال الجيش من الفساد نصيب

ولكن اعتقد ان المؤسسة العسكرية بمبادئها والخطة القادمة لمصر واولها انتخاب رئيس بارادتنا سيحل الكثير ويمهد للاكثر

اشكرك جدا استاذ محمود ...تقريبا هذا الموضوع يعتبر اضافة للموقع ككل

وخالص تحياتي للجميع



تحياتي آيات السيـــد

الإدارة بعـــون اللــه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elsandrala-elshazly.the-talk.net
marwa magdy
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : انثى
العمر العمر : 21
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 01/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الثلاثاء أغسطس 09, 2011 11:50 pm

رودى2000 كتب:
وبعدين بقى مش عايزين قلق !!!!
اخى الصغير على وشك دخول الجيش
ربنا يعديها بخير عليكم جميعا
عندى سؤال ممكن يكون ساذج !!!!!ايه الوضع بالنسبة للموبايلات لو مش مسموح اصطحابها
بطمنوا اهاليكم ازاى؟؟؟؟وشكرا وحمدالله على السلامة
والله كنت هسأل السؤال دا وكمان الابتوب لو سمحت
هههههههههههههههههههههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mahmoud.Abdalkarim
كاتب مميز
كاتب مميز


النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 32
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 31/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الأربعاء أغسطس 10, 2011 1:05 am

marwa magdy كتب:
رودى2000 كتب:
وبعدين بقى مش عايزين قلق !!!!
اخى الصغير على وشك دخول الجيش
ربنا يعديها بخير عليكم جميعا
عندى سؤال ممكن يكون ساذج !!!!!ايه الوضع بالنسبة للموبايلات لو مش مسموح اصطحابها
بطمنوا اهاليكم ازاى؟؟؟؟وشكرا وحمدالله على السلامة
[center]والله كنت هسأل السؤال دا وكمان الابتوب لو سمحت
هههههههههههههههههههههه

الله يسلمك يا أ/ رودى ، وأخو حضرتك يانس ويشرف

دا إحنا هانبقى صحبة خير إن شاء الله ، أخو حضرتك

مع أخو مروة مع حضرتى ، إحنا ننقل مقر الموقع هناك

وخلاص ، ههههههههههههههههههههههههههههههههه

بالنسبة لموضوع الموبيلات فى مركز التدريب مش

مسموح بيها ولو حد حب يعمل حدق ويهربه لو إتمسك

بيه جوا بيتبهدل وبيحط نفسه فى مواقف مش كويسه

وبلاش ياخد معاه موبيل وهو رايح حتى لو فى دماغه

إنه هايسلمه على البوابه للأمن لإنه ممكن ميعرفش

يخده وهو مترحل من مركز التدريب ويضطر يبقى

يروح مركز التدريب فى أول أجازة له علشان يستمله

موال طويل يعنى ، فبلاش ياخد معاه موبيل وخلاص


أما فى القوة الأساسية بتاعته بعد ما يترحل ويعرف

جيشه فين بالضبط بتختلف من مكان لمكان ، يعنى

فيه أماكن مش بتشدد ع الموبيل قوى يقدر يدخله عادى

وفيه أماكن بتشدد على المستجدين بس زى المكان اللى

أنا فيه مثلاً لحد ما يقدم شويه يقدر يدخله بعد كدا ، وفيه أماكن

بتمنع الحليبة والرايبه بالفلاحى كدا لا مستجدين ولا غيرهم

فهو ونصيبه ، أما عن كيفية تطمين أهالينا وهو حق مشروع

فكانوا حاطين لنا فى مركز التدريب عدد 2 كابينه واحدة

ميناتل وواحدة المصرية للإتصالات ومكلمتش أهلى فى مركز

التدريبغير مرة واحدة بس عرفتهم أنا فين وخلاص ، ليه ؟؟؟

أصل إحنا كان عددنا 6000 عسكرى على 2 كابينه !!!!

لأ وايه كان فيه مواعيد محددة للإتصال كمان !!!!!!!!!!!!!

يعنى الواحد كان بيحجز فى الطابور ويقف كدا ساعتين تلاتة

على ما يبتدى يشوف الكابينه على مدى بصره وعلى ما يوصل

ويجى يتصل ، ايه اللى يحصل بقى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

جرس ومحدش يرد ، ههههههههههههههههههههههههههه

والله كانت بتحصل مع نص الواقفين ، إنت أساساً لك دقيقتين

لو الخط فتح وبعدها اللى واقف وراك بيشد الكارت ولك مدتين

جرس لو محدش رد ، يبقى يرجى المحاولة فى وقت لاحق

قصدى يرجى الحجز فى الطابور فى وقت لاحق من بدرى

!!!!!!!!!!!!!!!

اه صح نسيت يا أ/ رودى كل الكلام اللى فوق دا لو حضرتك

مش بتحبى الكوسة أما لو إنتى شاطرة فى طبخها وأنصحك

تكونى شاطرة يبقى إلغى كل اللى فوق ده ، وشوفى أخو حضرتك

بيفضل البلاك بيرى ولا سامسونج تطش ؟؟؟ !!!!!!!!!!!!!!!

وبالنسبة للمية بيحبها مشبرة ولا ساقعه ؟؟؟؟ !!!!!!!!!!!!!!!!



اه كنت هانسى يا مروة ، موضوع اللاب دا مينفعش ، يإما

لاب وفلاشة نت يا إما بلاش ، لاب قرديحى من غير فلاشة لأ

اه كنت هانسى تانى لو بتحبى الكوسة يبقى مش هاينفع اللاب

من غير وصلة ستلايت مباشر بالقمر الصناعى على البورت

الخاص بالشركة الفرنسية بمعدل تحميل 2 ميجا بايت / ثانية

الجيش المصرى ........ أم الأجنبى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فرحة
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : انثى
العمر العمر : 32
الدولــة الدولــة :
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 10/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الأربعاء أغسطس 10, 2011 6:10 pm

كلام محمود فكرنى بكلام زوجى عن صديق له كان أيام الجامعة يشترى المجلات العسكرية و يقرأ و يستمع باهتمام و شغف عن الجيش و الحياة العسكرية و يراه فى صورة ناصعة البياض و يرفض و يسفه أى كلام سئ عن الجيش .. لغاية ما ربنا كرمه و جرب بنفسه و شاف بنفسه و عاش التجربة .. طبعا بعد ما خلص جيشه اى حد يسأله عن الجيش بيكون رده تيييييييييت

عكس حد زى والدى ربنا يديله الصحة يا رب و يباركلنا فيه لغاية النهاردة يحكيلنا عن ايامه فى الجيش و المواقف و اللى اتعلمه و اصحابه و القائد و اكلهم و تدريباتهم و .. خصوصا ان بابا كان صاعقة يعنى جيش جيش

يا رب حال جيشنا و بلدنا كلها ينصلح

شكرا يا محمود على الموضوع و ربنا يكرمك و تخلص جيشك على خير انت و كل الشباب


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mahmoud.Abdalkarim
كاتب مميز
كاتب مميز


النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 32
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 31/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الأربعاء أغسطس 10, 2011 7:29 pm

قبل ما أكمل معكم سأحكى لكم الواقعتين التاليتين

ذكر أحدهم فى مذكراته (إما الفريق سعد الدين الشاذلى أو الشيخ الشعرواى أو غيرهم لا أتذكر بالضبط ) أنه فى حرب 67

لم يكن العيب فى الجندى المصرى بل كان فى قياداته ، من أعلى مستوى إلى أدنى مستوى للقيادة وذكر واقعه أن هناك جنود

فى أرض المعركة وجهت سلاحها نحو قيادتها وقتلتها جرّاء ما كانت تكابدة وتاعنيه من أفعال تصل لحد الكفر من قيادتها هذة

وجميعكم يعرف سعد الدين الشاذلى ويعرف القصة الشهيرة أيضاً له بأنه القائد الوحيد الذى توغل بقواته داخل حدود العدو فى

67 وحينما صدرت له أوامر بالعوده رجع ومن دون غطاء جوى او إتصال لاسلكى او خطة إنسحاب ، كل هذا ورجع من

دون أيه خسائر ، هل تعلمون السبب ؟؟؟ ، لأنه كان قائد محبوب وكانت جنوده تحترمه وتسمع لكلامه وفوق هذا كان عقليه

عسكريه فذة .

الموقف الثانى ويحكيه الشيخ الشعرواى ، يقول أنه كان من ضمن مجموعة من الشيوخ التى كانت تذهب لمعسكرات الجيش

إبان حرب 73 ليلقى على الجنود والقادة على السواء الخطب والمواعظ ويزرع فيهم على السواء القيم والأخلاق وكان هذا

ضمن إطار خطة ــ والكلام للشيخ الشعرواى ــ وضعها الرئيس السادات ليصلح ما بين القائد وجنده ، فكان يأمر كل قائد بأن

يعرف كل كبيرة وصغيرة عن جنوده ومرؤسيه ويساعدهم على حل مشاكلهم الأسرية ويكون بمثابه أب لهم لا قائد يأمر فيطاع

فكان كل قائد يعرف أسماء جنوده ثلاثى ويعرف كل شىء عنه ويساعده فى حل مشاكله فكانت العلاقة بين القائد وجنـــده أقوى

من علاقة جندى بقائده ، وجميعكم ــ والكلام هنا على لسانى ــ قد شاهد العديد من الحوارات التليفزيونيه مع جنـــود وقادة من

حرب 73 ولو دقق أحدكم الملاحظة قليلاً لوجد أن أى من هؤلاء الأبطال حينما يأتى ذكر أى من زمـــلائه او قـــائد من قادته

يذكر إسمه ثلاثياً وربما رباعياً وعنوانه بالتفصيل ، وهذا دليل على صحة ما قاله الشيخ الشعرواى ، إنتهى .


أما عن الواقع الحالى لجيشنا (الذى رأيته بل عشته بنفسى وسمعته من قبل عشرات المرات من أشخاص مختلفين) فأحزننى جداً

ما رأيته وما عشته هناك ، تعلمون أن هناك قاعدة فى الجيش تقول : نفذ الأول وبعد كدا إتظلم ، بمعنى أنه حينما يصدر لك أمر

ما لا مجال لنقاشه التنفيذ هو الخيار الوحيد المشروع لك ، بعد التنفيذ يحق لك أن تتظلم إن كان قد وقع عليك ظلم ، او تستفسر

لتعلم العله ، وهذا ما يسمى بالإنضباط والنظاميه ، هذة القاعدة هى قاعدة عسكرية صحيحة 100% لكنها تستخدم فى جيشنا

الحالى بشكل خاطىء تماماً ، كيف ؟؟؟

حينما تجد أن الأمر ( أى أمر ) يصدرلك فى شكل وقح وغير مؤدب ومحترم ، ما هو شعورك وأنت تنفذ الأمر ، بكل تأكيد

بتعلن سنسفيل من يصدر لك الأمر ، هذا عن الشق الأول من القاعدة وهو التنفيذ ، الشق الثانى ينقسم لقسمين وهو التظلم

او الإستسفار ، أما عن التظلم فلمن تشكى ؟ ، فى معظم الوقت أنت تريد ان تشكو صف الضابط (رتبة الصول وغيرها)

الذى يعملك أو يرأسك فتذهب إلى من إلى من يعلوه رتبه أو من يساويه فى الرتبه لكنه أقدم منه ، لن تجد إنصاف من أى أحد

السبب ؟؟؟ ، ببساطه لإن حضرتك مش باقى لهم ، أما صف الابط هو اللى باقى فعمره ما هايجى على صف الضابط وينصفك

أبداً دائماً إنت اللى بتطلع غلطان دا طبعاً فى حالة ما سمح لك بأن تنطق كلمتين على بعض ، والله العظيم وإحنا واقفين طابور

يجى صف الضابط يطلع أى عسكرى قدام الطابور لإنه عمل حاجه غلط مثلاً ، يعنى بيتكلم أو بيتحرك مش اقف ثابت أو ذقنه

طويله أو البياده مش متلمعه أو .... إلخ ، يقوم البيه العميد قائد مركز التدريب وسيادته بيبقى قاعد على المنصه فوق حيث الهواء

العليل والظل الوفير والماء المثلج يشوف بس عسكرى طلع قدام الطابور ، يقوم يقوله ايه إجمع هنا عند المنصه يا عسكرى بالخطوة

السريعة ويسأل صف الضابط فى الميكروفون هو عمل ايه يا فلان ؟؟؟ ، فيجيب صف الضابط عمل كذا يا فندم (إنتوا عارفين المسافة

بين صف الضابط والعميد قد ايه حوالى 200 متر مثلاً يعنى إستحالة يكون العميد سامع ولا كلمة ، بس هو دايماً العسكرى بن .....

يقوم يقول العميد للعسكرى وهو بيجرى علشان يجمع عند المنصه إدور على السجن يا عسكرى ، يلا إمشى ، على طول دى الجملة

اللى على لسان سيادته لا هو سمع صف الضابط قال ايه ولا سمع من العسكرى ولا عرف حاجه ، ودا بقى بيسموه الإنضباط العسكرى

يعنى حضرتك مصيرك فى ايد صف الضابط بتاعك وعمره ما هايطلع غلطان وعمرك ما حد هاينصفك ، يعنى مثلاً لو وصلت للعميد

قبل ما تحكى له ع اللى حصل تلاقيه بيتأمل فيك بيدور على أى حاجه غلط وخلاص ، يعنى لسه هاتنطق وتحكى له يقولك دقنك طويله

ليه وإنت تبقى لسه حالقها الصبح مثلاً ، وطبعاً ما ينفعش ترد على سيادته وتقوله مش طويله يا فندم الإجابه واحدة وموحدة هاحلقها يا فندم

بيادتك مش متلمعه ليه ، مع ‘نك ملمع أمها الصبح بس من كتر الطوابيروالمشى فى الرمله راحت زفت ، متقدرش تقول كنت ملمعها يا فندم

المهم فى الأخر إنت اللى غلطان وأسهل حاجه ع السجن يا عسكرى ، عمر الضابط ما هاينصفك ، لإن زى ما قلت إنت مش باقى له أما

صف الضابط هو اللى باقى له ، هو اللى بيعمل كل حاجه فى المعسكر وشغله هو واجهه سياده اللواء فعمره ما هايجى عليه علشان حق

عسكرى ، إحنا كمؤهلات عليا كانت لنا معاملة خاصة عن المتةسطة والعادة وكنا فى كتيبة لوحدنا والمعاملة معانا مختلفة يعنى ما ينفعش

يشتم حد فينا شتيمة مباشرة أو يضرب حد أو كدا ، ممكن يشتم شتيمه عامه ، يعنى مثلاً بن المرأة الكذا (كذا دى أوسخ الألفاظ) اللى بيتكلم

بن تيييييييييت اللى بيتحرك فى الطابور ، إلخ ، لكن شتمية مباشرة لك شخصياً كانت صعب إنه يقول حاجه زى كدا لإنه بيخاف من بتوع العليا

مش علشان بيحترمهم لأ ، علشان بيخاف منهم على أساس إنهم عارفين حقهم والبقين دول وكدا ، فكان بيعوض عدم قدرته على إهانتك بشكل

شخصى ومباشر بالشتيمة العامة دى وطبعاً كل واحد فينا مكنش بياخد الشتمية لنفسه ما دام هو واقف محترم ، بس الكلام بذىء لأقصى درجة

ووسخ فوق ما تتصورا ، كانوا بيتفننوا إزاى يقولوا كلام وسخ ، بس مش كدا وبس كان علشان مش قادر يشتمك او يهينك ملكى ومباشر

كان بيعوض دا فى إنه يذل نفسك بالميرى ، والله العظيم كانوا بيكسروا نفس الواحد ولكه بالميرى ، يعنى مثلاً يديك الأمر وهو القائد بتاعك

لا زم تنفذ ، دا ميرى ، وهو مين ؟ ، حته شاويش ميساويش 3 أبيض جاهل مش متعلم شرموط بذىء اللسان متعجرف وحاسس إنه المشير

أو حته صول ملوش لزمه ولا له قيمه برا ومصدق فرصه تجيله إنك تقع تحت إيده فى الجيش ، مهو إنت أحسن منه ومتعلم وهو جاهل

فبيغير منك دايماً وعلشان كدا كان بيحاول يكسر نفسك بالأمر العسكرى وبصفته أعلىمنك رتبة وأقدم منك والقائد بتاعك ، طب كلهم كدا بنفس

الوصف دا 90% منهم بالشكل دا ، طب إزاى يذل نفسك بقى بالميرى ، الميه كانت بتوصل فى مركز التدريب ساعتين ، 3 ، 4 وكانت بتيجى

فى أوقات صعبة يعنى وإنت واقف طابور وإنت مخلص طابور وماشى مش قادر تجر رجليك (الطابور مبيكونش أقل من 3 ساعات)ومطلوب منك

تستحم وتنظف نفسك وتشرب وتملى إزازى ميه ، تخيلوا بقى 2000 عسكرى (عدد الكتيبة بتاعه العليا) على مثلاً 20 حمام وكمان ناس من الكتبة

الثانية بتاعة المتوسطة بيجوا عندك علشان تشرب بتقف طابور علشان تخش الحمام تقف طابور علشان تستحم بقى يبقى محتاج معجزة ، إنت بمجرد

ما بتخش الحمام 500 إيد بتخبط خلص يا دفعه ، بصراحة لو فيه قعد يقسم لى من النهاردة لحد ما أموت إن دا تدريب صح ما هاسمع له حتى

واد زميلى أقسم لى إنه شاف عسكرى بيغسل راسه من (عافاكم الله) المبوله !!! ، هو العسكرى دا كان جاى كدا ، ولا هما اللى كسروا نفسه ؟؟؟

بيعلموك هناك إزاى تبقى من غير كرامة ، بيعلموك إنك تبقى حيوان تسمع وتطيع وبس ، هو مش الحمام والميه بلاش الأكل من أبسط حقوق

الإنسان ؟ ، إزاى يستقيم عقلاً أن يكون التدريب منافى لأبسط حق من حقوق الإنسان لا فى الحقوق العادية ، بل حق من أجل أن تحيا ، تحيا وفقط

إحنا كنا من كتر العطش لما كانت بتصل الميه ، لا مؤاخذه كنا بنملى الإزازة من حنفيات الحمام وكمان دى كان بالدور وفى طابور !!!!!!!!!!!!!!

علمونا هناك إزاى تبقى وسخ ، علمونا إزاى الحاجات اللى كنت بتتأفف منها فى الحياة المدنية لو لقيتها فى الجيش تبقى نعمة وفرصة تحمد ربنا

عليها ، هو دا الجيش ؟ ن هو دا التدريب ، هى دى فنون الرب الحديثة ، تعرفوا وإحنا رايحين أرض الطابور (ودى بنها وبين العنابر حوالى نصف

كيلو ) كنا بنمر على المسجد وقدام المسجد حنفيات للوضوء ودى كان بيبقى فيها ميه ، وطبعاً الميه طول الوقت قاطعه فكنا وإحنا راجعين من أرض

الطابور بعد طابور 3 ساعات ، 4 ساعات وربما أزيد لو ربنا كرمنا وإتكدرنا ، لو حد فيكم عاش فى الفلاحين وشاف الخرفان وصاحبها سايقها

وماشى بيها وهيا ماشية عطشانه أول ما بتلاقى مكان فيه ميه بتجرى عليه مهما حاول صاحبها إنها يضربها ، نفس المنظر ومع مين مع العليا

مع الناس المحترمة مع التعليم العالى ، العساكر تجرى يمه الحنفيات اللى قدام المسجد ، كام حنفيه يعنى 15 حنفيه مع إن البيه الصول قايل

تمشى فى الطابور لحد العنابر محدش يطلع من الطابور ، بس إنت راجع من الرمضاء(طابور فى الشمس ) للنار (العنابر والحمامات مفيهاش ميه)

وقدامك حاجه فيها ميه ، من شدة العطش بتجرى لا مؤاخذة كما الخرفان تماماً على الماء ويجى وراك صف الضابط ويقول بقى ما يحلو له

ويمسك كام عسكرى على السجن على طول ، دول بقى الضحية بتاعه المعركة دى ، ويجى لك بقى الطابور التانى على طول يقول لك بقى

ووالله بالنص : عليا ايه ؟ ، وتعليم عالى ايه ؟ ، علشان تعرفوا إنكم شويه بهايم بتجروا على الميه زى البهايم ، دا منظر دا ، دا منظر واحد

متعلم تعليم عالى ، ودى شتيمة مباشرة بقى ، من الأخر كان يديلك الأمر وعارف إنك مش هاتقدر تنفذه علشان يجى بعد كدا يشتمك ويشمت فيك

عرفتوا يعنى ايه كسرة النفس بالميرى !!!

مرة طلع واحد مننا يكره قدامنا علشان يكون عبرة ، الولد باين عليه مرفه شويه ومش بتاع بهدله فقاله إرقد على بطنك ، فزميلنا حس بإهانه

جامدة فى كدا وقال له أنا دكتور يا فندم ، رد عليه وقاله دكتور على نفسك يا خويا إنت هنا عسكرى وبديك امر عسكرى يعنى لازم تطيع الأمر

فاغروقت عيناى بالدموع لأجل زميلى لأنه قد كسرت نفسه ورقد على بطنه وزحف

والله العظيم شفت واحد زميلنا مهندس وكير فى السن يعنى عنده حوالى 26 سنة ولا حاجه وكان واقف بوليس حمام ، عارفين يعنى أيه يعنى

لا مؤاخذة بتاع بكابورطات ، بينظف الحمام ، ومقلكمش على نظافه الحمام بقى ، الميه قاطعه طول الوقت و2000 عسكرى ومن ضمن الحاجات

البشريه غن تروح الحمام ، يبقى الحل فى ايه ، فى المناديل ، أظن المنظر إنتوا تخيلتوه دلوقتى ، وصاحبنا المهندس الكبير المحترم بينظف الحمامات

بيعلموك تنسى إنت مين وقيمتك ايه ، بيعلمك تبقى إزاى عبد ذليل كأيام الرقيق فى قريش تماماً ، واجبك تنفذ وتطيع وملكش أى واجبات أو حقوق

أول يوم دخلنا فيه قالوا لنا إنت لك 3 حاجات فى الجيش لو حد قرب منهم متسمعش كلامه حتى لو كان القائد نفسه ، شرفك ومهماتك وفلوسك وبس

دا اللى لك عندنا ، مقلوش لنا إن الميرى الصح مفيهوش شتيمة ، مقلوش لنا إن الميرى مفيهوش ضرب !!! ، مكناش بننضرب بس غيرنا كان بينضرب

تعرفوا إنا كنت باسمع الكلمة دى كتير قبل ما أخش الجيش : الجيش بقولك إتصرف ، كنت فاكر معناها يعنى إتصرف ونفذ الأمر ، بعد ما دخلت الجيش

إكتشفت معناها الحقيقى ، معناها إتصرف وحاول تعيش ، تعيش يعنى تحيا متموتش ، معناها أنا هاديك أمر لو قدرت ما تنفذوش من غير ما أشوفك

ما تنفذوش ، معناها إتصرف وشوف لك واسطة علشان تبقى فى مكان كويس ، إكتشفت إن مش معناها أبداً إن تنفذ الأمر ، معناها إن تصرف نفسك

كل يوم الصبح فى أرض الطابور كان فيه كام إسم بيتندهوا دول الواسطة بتاعه سيادة العميد ، دول طول النهار قاعدين فى غرفه جنب مكتب سيادته

لا طوابير ولا زفت ، وعندهم الميه الساقعه والتليفون وإحنا مش لاقين نشرب ، تعرفوا ولما إشتكينا مرة للعميد قال لنا أصل إنتوا عددكم كبير والمركز

قوته 2000 عسكرى وإنتوا 6000 ، الكلام دا كان صح فعلاً إحنا 6000 (عاده وعليا ومتوسطه) بس مش دا السبب اللى علشانه كانوا بيقطعوا

الميه ، الميه خارج سور المعسكر كانت شغاله طول اليوم ، وكانوا بيروا بيها الشجر ويرشوا بيها الطرق ، مش دا السبب خالص ، السبب هو العقيدة

الفاسدة للتدريب ، والواسطة فى الجيش درجات برضه ، دى كانت واسطه البيه العميد أما واسطة السادة الضباط وواسطة السادة صف الضباط والشاويش

فبتتفاوت بتفاوت المنصب ، هو دا الفساد المقنع اللى قلت عليه قبل كدا ، على قد منصبك تكون واسطتك مش تكون مكانتك فى الجيش ، وإحنا على واسطتنا

على قد ما نشوف يعنى ايه جيش ، فيه ناس بتخلص جيش ويقولك هو فيه أحسن من كدا

بس بقى تصوروا إن كل اللى فوق دا ما زعلنيش ولا أثر فيا ولا كسر نفسى لأنى كنت باستحمل والسبب علشان أنا بن ناس فلاحيين وإتبهدلت قبل كدا وعارف

ومجرب البهدلة لكن كنت باعذر وبأشفق على زملائى اللى مشفوش بهدلة قبل كدا ، دا مش عيب ولا ذنب هما إرتكبوه علشان يتعاملوا المعاملة دى ، وكنت فى سرى

ب ألعن صف الضابط اللى قدامى وباشتمه بأبوه وأمه علشان معرفوش يربوه وباشتم القائد والضباط لإن مش إحنا اللى حيوانات دول هما اللى بهايم ، المهم أكتر

حاجه كانت بتوجعنى لما أسمع زمايلى ( وكانوا هم المعظم) بيشتموا فى الثورة والثوار وبسبب ولا د الـ إحنا دخلنا الجيش ، وطبعاً مبنفعش أرد على حد منهم

لإن الظرف والسياق لا يسمح باى نقاش هما معذورين ، لكن الأسوأ من ده إنك تلاقى حد بيشتم البلد بيشتم مصر بالإسم ..... أم مصر هيا عملت لنا ايه ، مش

هى دى مصر ، مش البهدلة دى مصر اللى مبهدلهانا ، الكلام دا كان بيوجعنى والله أكتر من العطش وأكتر من إحتياجى لحمان نظيف أقضى فيه حاجتى

وطبعاً شتيمة الجيش دى أساسى ، وتخيلوا لما تلاقوا إن رمز مصر أصبح رمز للإهانة والذل والتعب والمشقة وذلة النفس ، طابور تحية علم مصر

بيسموه طابور الهتاف ، تتنشر فى الشمس ساعتين ولا تلاتة الصبح على سيادة الميد ما يجى من بيتهم ونحى العلم وكأننا بنحى سيادتة مش العلم ، لما

بعضنا بقى يقول إحنا متكدرين فى ام الشمس كدا علشان نحى أم حتة القماشة دى ، بقى العلم رمز للبهدلة ، ولا طابور أخر اليوم بقى الشمس من فوقك

والأسفلت من تحتك مولع نار يعنى من فوق ومن تحت ،وبالأمر محلك إقعد او ثابت زى ما كتب أ/ أبو أسامة تفضل على كدا لحد ما سيادته يجى ونحى

العلم لما بقى العلم رمز للذل فى وجهه نظر عدد كبير من زمايلى ولهم العذر

هو دا تدريب الجيش المصرى هى دى الوطنية اللى بيعلموها لنا ، هيا دى التضحية من أجل الوطن ، الجيش يا جماعة بيعلمك الكفر ، والله العظيك بيعلمك

الكفر ، الفكر بالوطن ، الكفر بحب الوطن ، الكفر بالله (عياذاً بالله) ، يقولك مفيش ميه إنته مالى إزازتك تحلق بيها ذقنك وتيجى لى الصبح حالق ذقنك ، مش

بيقولك إتوضا بيها بيقلك الأول تحلق بيها ذقنك وبعد كدا إنت حر فيها ، ميهموش إنت صليت ولا لأ ولا عارف تصلى ولا لأ ، يديك راحة وقت الصلاة بس إزاى

هاتصلى وإنت يحتك معفنه وواقف فى الشمس بقالك كام ساعه هاترجع تصلى إزاى وإنت منهك القوى ومفيش ميه ، اه شرع لك التيمم لكن إنت بتكون مش قادر

هو دا الجيش ، أنا كنت سلاح مهندسن معرفونيش كلمة واحدة عن سلاح المهندسين وبيعمل ايه السلاح ده غير تطهير ألغام ، من يوم ما رحت ما دربوناش على

حاجه فيها فايده ، مجريناش غير مرة واحدة بس لمدة 5 دقايق ، تمارين اللياقه عملنها كام مرة والسلام ، التدريب على ضرب النار كله كلام فاضى ، المرة الوحيدة

اللى ضربنا فيها نار كانوا 10 معلمين على 2000 عسكرى وعلى ما يجى علي الدور تلاقى المعلم مش بقولك إزاى تنشم صح ، والله العظيم قاللى خلص يلا

إضرب وخلصنا ، كا محاضرة شرحوها لنا عن الألغام وإزاى تفط السلاح والكلام ده ، بس تخيلوا لما يجى يشرح لك الكلام ده مباشرة بعد الطابور وإنت ريقك ناشف

وميت من العطش ، هاتفهم ولا تركز ، كله تقضيه أوامر وكله كلام فى الفاضى ، الإسم جيش والواقع كلام فاضى كله ولا منه فايده والواحد بيضيع مجهوده ووقته

ظناً منه إنه إنما كان سيخدم الوطن لكنه فى الواقع لا يخدم ولا زفت إنما بيضيع وقت وخلاص لا إستفاد ولا أفاد البلد ، المعدات والأسلحة مثلاً كلها من سنة 73

والمدرعات وحاملات الجنود وكل الكلام ده قديم ، حتى السلاح اللى إتضربنا عليه فى ضرب النار سلاح آلى مصرى ، كانوا بيبدلوه كل شويه لأنه بيسخن والماسورة

ممكن تنتنى ، يقولك نشن أسفل منتصف الهدف لتستقر الرصاصه فى صدر أو قلب الهدف ، دى قواعد النشان فى الجيش المصرى لإن دا نوع السلاح تضرب تحت

تلاقيها طلعت فوق ، بذمتكم دا تدريب ، هو سيد مشعل هو اللى كان هايصنع أسلحة بذمتكم ، بيقولوا لآ مصر عندها أسلحة بس مخبأة ، يافرحتى عندنا أسلحة والجنود

مشفوهاش هايحاربوا بيها إزاى وأنا ما إتدربتش عليها ، هحارب إزاى وأنا باكرة الصف ضابط بتاعى والعميد والجيش ومصر البلد ، هو دا اللى بيعلموه لنا يبقى

إزاى هحارب ، اه مصريين وجدعان ووقت الحرب هاننسى الكلام ده وهنحارب ، وهانبقى رجالة ، بس مهو التاريخ قال إن فى 67 الجنود كانت عاوزه تحارب

بس العيب كان فى حاجات كتير أهمها القيادة ، هسأل سؤال واحد لكل حد بيقول هما بعملوا معاكم كدا علشان خاطر تبقوا رجالة وتستحملوا أصعب الظروف

ويبى عندكم ثبات إنفعالى والكلام دا كله ، هارد وأقول إحنا ممكن نعمل أصعب من كدا بمراحل إذا وضع فى سياق أفضل إذا كانت معنوياتنا والدافع لهذا أفضل

إذا كان لعامل النفسى موجود ، لكن أنا بانفذ الأمر حالياً وأنا كره للقائد ولو أقدر ما أنفذش الأمر مش هانفذه ، حتة كمان لو فيه حرب دلوقتى هل هايعاملنا القادة

والضباط وصف الضابط بالأسلوب المنحط الغير محترم هذا ، الإجابة 100% لا ، إذاً ما يحدث الآن خطا بكل المقاييس ، هذة عقيدة باطلة وفاسدة ولعلكم الآن

فهمتم مقصدى بعدما قراتم أول واقعتين قررت أن أبدأ بهما كلامى ، نحن الأن فى عصر الإنترنت والمحمول إذا الإستراتييجات بتاعه السبعينات معدتش هاتنفع

دلوقتى دا بالنسبة لفنون الحرب الحديثة اللى إحنا ما إتدربناش على قديم ولا حديث منها ، هسأل كمان سؤال ، هو صف الضابط بيعاملنا ليه وكدا ومش بيعلمنا

عارفين ليه لإنها مش فارقه معاه أصلاً ، إنتوا عارفين هو ليه دخل الجيش أصلاً (إتطوع) مش علشان الوطن والكلام الفاضى ده ، علشان لقمة العيش ن أهى

وظيفة ياكل منها عيش والسلام ، عرفتوا إن الجيش إسم ، إسم وبس ، المرة الجاية أقولكم من كان بينضرب وبيتشتم بالأم وكان بيسكت وأقول إننا عملنا إعتصامين

فى الجيش ، تخيلوا ، وأقولكم قى على الحاجات اللى إستفدت منها فى الجيش يتبع ،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
آيات السيد
مؤسس وإدارة الموقع
مؤسس وإدارة الموقع
avatar

النوع النوع : انثى
العمر العمر : 23
الدولــة الدولــة : الشعب يحكم والظالم يحاكم
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 16/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الأربعاء أغسطس 10, 2011 10:00 pm


طيب يا جماعة كده تمام اوي

يمكن لما قولت رجاء للاتساذ محمود يكتب ويقول ليه اتصدم في الجيش

كان عشان اخويا حبيبي حبيبي حبيبي يعني قرر يتطوع في الجيش

الحمد لله هخليه يخش الموقع لتاني مرة فحياته ويقرا بنفسه..عشان يتهدي ويبطل دوشة في البيت

ههههههههههههههههههههههههههههههههههه



تحياتي آيات السيـــد

الإدارة بعـــون اللــه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elsandrala-elshazly.the-talk.net
Mahmoud.Abdalkarim
كاتب مميز
كاتب مميز


النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 32
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 31/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الخميس أغسطس 11, 2011 3:10 pm

لأ هو ناوى يتطوع فى الجيش كضابط ولا كصف ضابط ؟؟؟

أصلها تفرق ، من أول رتبة ملازم بدبورة واحدة واخدين حقهم

وعايشين تمام ، يعنى أكل نظيف وحمامات ومكان للنوم محترم

والمرتبات والترقيه فى الرتبه والكلام دا كله ميه ميه ، مفيش

حد طالع عين أمه فى الجيش غير العساكر وصف الضابط

بالرغم من إنهم مفروض يكونوا فى أفضل حال لإنهم هما اللى

بيقوموا بكل حاجه ، هما نواة الجيش ، بس نقول لمين ومين يسمع

بس أياً كان مكانك فى الجيش سواء ضابط او لواء حتى إنت برضه

مرؤس وفيه اللى أعلى منك وبيتحكم فيك ، تحكم النفس فى النفس

وحش ، مذلة ، فعلاً مذلة وإهانة ، هو فيه زى الحياة المدنية

إنت كبير نفسك وسيد قرارك ، تحكم النفس فى النفس وحش وربنا

ما يوريكم وتجربوها ، بس فيه ناس بتحب النوع دا من الحياة

لإنه زى ما فيه حد بيتحكم فيه هو كمان بيوقع تحت إيده ناس

وبيتحكم فيهم ويطلع عنيهم ، والله العظيم أقدم صول فى الكتبة

كان معدى الخمسين ولما كان ينده عليه القائد كان بيجرى بالخطوة

ويقف قدامه ثابت زى الألف وساعات ممكن القائد يشتمه !!!!!!!!!

ودى طبعاً إهانه بالغه للصول مش علشان سنه كبير وبس لأ

علشان الشتيمه كانت بتبقى قدامنا ، ودا طبعاً أصعب بكتير على

الصول ، إحنا كمان كنا بنزعل لما بنشوفه بيكلمه بأسلوب مش كويس

مش علشان خاطر الصول ، لأ علشان سيادته بيجى معكنن وبيطلع

اللى عمله فيه القائد علينا ، ههههه ، هيا دايرة وسخة لازم بتلف ع

الكل ، ما أحلى وأروع وأجمل الحياة المدنية ، دخلت الجيش وأنا

باعتقد إنها أفضل من الحياة العسكرية ودلوقتى أبصم لها بالعشرين

نصيحة لأخوكى يا ايات يفكر مليون مرة قبل ما ياخد القرار ده

خاصة إن كلنا لما كنا فى ثانوية فكرنا فى الكليات العسكرية

وكليات الشرطة بس بعد لما كبرنا شويه حمدنا ربنا إنه نجانا

هيا البدلة بس شكلها له هيبة وقيمة بالنسبة للمدنيين بس اللى

عايش فى وسطهم يعرف إن الدقيقة الملكى بحياتك كلها فى الميرى

قولى له تحكم النفس فى النفس هو أصعب حاجه فى الدنيا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد المسيرى
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 25
Localisation : حصة شبشير -طنطا
الدولــة الدولــة :
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 18/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الخميس أغسطس 11, 2011 4:26 pm

ممكن اسال سؤال واحد


لما كرامتى هتضيع ازاى احافظ على كرامة الوطن وانا ما عنديش اصلا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!




مروه كتبت
تصدق ممكن حاجة ثانية ياخالد ممكن تقولهم
اصل ظفر صباع رجلي الصغير بقي مش موجود
هههههههههههههههههه




نقيتى فيها يا مروه اهو هاروح اشيله فعلا يوم الحد الجاى بس مش الصباع الصغير ده الكبير كمان وهاقعد اسبوعين فى البيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ww.google.com
marwa magdy
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : انثى
العمر العمر : 21
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 01/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الخميس أغسطس 11, 2011 4:54 pm

بقي كدا ياخالد ماشي ياعني انا بنق ماشي ماشي خليق فاكرها وليك يومك
وعلي فكرة انا مبنساش انت وبنت العرب Crying or Very sad Crying or Very sad

هههههههههههههههههههههههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنت العرب
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 50
الدولــة الدولــة :
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 09/02/2011

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الخميس أغسطس 11, 2011 5:03 pm

وانا ماااالي منا مشية في السليم اهوه ومعملتش اي مقلب فيكي No
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa magdy
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : انثى
العمر العمر : 21
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 01/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الخميس أغسطس 11, 2011 5:08 pm

هاهاي
حبيبة قلبي انتي جيتي ماهو بتاع زمان Twisted Evil Evil or Very Mad
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
shaymaa kafaga
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : انثى
العمر العمر : 25
Localisation : المنصورة
الدولــة الدولــة : لقد نفذ صبر الشعب
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 22/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الخميس أغسطس 11, 2011 5:08 pm

شوفتوا البراءه tongue tongue
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنت العرب
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 50
الدولــة الدولــة :
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 09/02/2011

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الخميس أغسطس 11, 2011 5:14 pm

هههههه Embarassed
اية يا مرمورتي مش احنا نسينا الموضوع Very Happy
ونبي يا شيماء خليكي معاية ومتعولعيهاش Twisted Evil
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد المسيرى
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 25
Localisation : حصة شبشير -طنطا
الدولــة الدولــة :
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 18/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الخميس أغسطس 11, 2011 5:16 pm

يعنى انا اعملك ايه يا مروه وانا شايف نبؤتك بتتحقق هههههههههههههههههههههههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ww.google.com
Mahmoud.Abdalkarim
كاتب مميز
كاتب مميز


النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 32
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 31/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الخميس أغسطس 11, 2011 5:24 pm


أكمل لكم بقى علشان مسافر بالليل .....

كل اللى إتكلمت عنه ده أنا عشته وشفته بنفسى ، إنتوا بتقروه حالياً وفاهمينه ، بس فرق كبير قوى بين إنك

تعيش الحدث صدقونى الفرق شاسع لدرجة إنك تحس إنك تتصدم ، يعنى أنا مثلاً إصحابى اللى أكبر منى

وخلصوا جيش من زمان كانوا بيحكوا لى كل الكلام ده وكنت مصدق إنه بيحصل بس إتصمت لما عشته

نسيت أقول لكم إن اللى كان بيحصل معانا ده وكمان معروف إن مركز التدريب اللى كنا فيه (بنى يوسف)

كويس ومفيهوش بهدلة جامدة !!!

اه والله والدليل إن مركز تدريب المشاه بتاع دهشور فى نفس دفعتنا دى مات فيه 3 !!! ، والله حصل والعيال

قامت على المركز كسروه ودخلوا ع الميد قائد المركز دشدشوه وهو حالياً فى العناية المركزة وقيادة الجيش

إدت لكل عسكرى فى المركز أجازة 15 يوم وطبعاً العميد هايتحول للتحقيق علشان العيال اللى ماتت دى

والله العظيم شغل كفر ، دا مش تدريب دول ناس عندهم نقص فى شخصياتهم وبيعوضوه فى إنهم يعملوا كدا

فى بشر زيهم ، فى مصريين ، دى عقيدة دى ، دى عقيدة جيش ، الله يرحمك يا سادات ، فاكرين لما قال لو

أضمن إن حقه يوصله كان كل عسكرى ياخد خروف فى الأكل ، فعلاً كان عنده حق تعرفوا إن أقدم صول

كان عندنا فى المركز كله بيقبض 1600 ج ، وأى عقيد فى الجيش لما بيترقى من عقيد لعميد بيقبض مكافأة

180 ألف ج ، دا غير مرتبه طبعاً ، لأ بصوا الجيش مش زيه زى أى مؤسسة فى مصر ، أسوأ ، بجد أسوأ


فيه تفاوت رهيب بين الأجور ، يعنى الصول ده وأى صف ضابط هو اللى بيعمل كل حاجه فى المركز ، كل

حاجه بمعنى الكلمة وهو المسئول عن كل حاجه وكل ما يظبط بيكون الشغل فى وش البيه القائد وهو بياخد

الفتات ، ويمكن إحقاقاً للحق وإنصافاً برضه الواحد بيدى لهم جزء ، جزء صغير من العذر فى إنهم المعاملة

القذرة دى لإن بيطلع أسلافه هو كمان واللى جبره على كدا لقمه العيش ، والله الواحد من دول لو كان لقى

وظيفه بره الجيش ياكل منها عيش ما كان بص له حتى ، وكمان برضه إحنا فينا عيال وسخه ، وتربيه زباله

بس فيه حاجه بعد دا كله إحنا مثلاً مر علينا أكتر من صف ضابط مشفناش منهم غير واحد بس محترم ، محترم

جداً ، ايه المشكلة بقى إن كله يكون زيه ، يعنى صف الضابط دا والله لو قالبته برا فى أى وقت هاوقفه وأسلم

عليه وأشكره على حسن معاملته لنا ، لكن كل الباقيين اللى هاشوفه منهم برا ، لا مؤاخذة هتف فى وشه !!!!!

قعدنا مرة بالليل أنا وزمايلى نتناقش فى الحتة دى ، معاملة الصول لنا ، ناس تقول معذور وناس تقول (وأنا منهم)

لأ هو ممكن يعاملنا كويس وهايقدر يسيطر علينا برضه وهو محترم زى الصول فلان ، فكان ردهم إن فينا ناس

مينغعش فيها غير الأسلوب القذر ده ، قلت له أولاً دول مش القاعدة إحنا معظمنا ناس كويسه ومحترمه ، ذنبى أنا

ايه أتعامل المعاملة دى علشان قله مش كويسه ، هو بيتعامل معانا على أساس إن المحترم فينا هو الإستثناء مش

القاعدة ودا طبعاً غلط ، يحاسب المهزء ويمسح بكرامة أهله الأرض مش يعمم المعاملة القذرة دى على الكل مع

العلم إن مش دا السبب إنه بيعاملنا كدا ، هو قاصد يكسر نفسك بدليل إنك لو واقف منضبط زى ما قال الكتاب

لازم يطلع حد ويكدره أو يكدر سرية كاملة ، ليه علشان كل ما بيكر كل ما البيه القائد يقول صف الضابط شغال

كويس ، أو يبقى عاوز يعمل شغل فى المعسكر ، هاينقل سرارير مثلاً او أى شغل يقوم يروح يتلكك ويكدر أى

سريه ويا خدها تشيل أو تنظف أو خلافه ، إذن الفكرة مش ى إن فيه ناس مش كويسه ، طب مهو الصف ضابط

نفسه رجل وسخ وألفاظه مش ألفاظ ناس متربيه فرد عليا زميلى وقال يا صاحبى فيه ناس لازم تخاف ، فرد عليه

واحد زميلنا تانى بكلمتين إتنين لخصوا الموضوع كله ، قاله : إنت تحترم الصول ولا تخاف منه ؟؟؟


أما عن الإعتصام بقى اللى عملناه فهو بلغة الجيش كان تظلم ، طبعاً لو حد راح يتظلم او يشكى بمفرده بيتظبط زى

ما قلت لكم ، بس المرة دى كنا سريه كاملة ، وإحنا واقفين طابور جه صاف الضابط يدى أوامره بقى ثابت محدش

يتكلم كدا يعنى ، فكان فيه ناس لسه بتتكلم ، فراح قايل والله إنتوا 3/4 أوساخ ، فالكلمة وجعتنا وفى نفس واحد لقينا

نفسنا بنرد عليه إحنا محترمين يا فندم ومتغلط يا فندم والصوت بقى عالى وعملنا دوشه ، فرد بأمر : ثابت يا عسكرى

فقلنا له مش ثابت يا فندم وإحنا متظلمين ومش ماشين من هنا ومش منفذين اى أمر غير لما يجى العميد ، فراح قايل

طب والله اللى هايتكلم هاوديه السجن طبعاً كلنا برضه لسه بنعترض ونرد على كلامه فراح منقى إتنين مننا وقام رايح

لكل واحد منهم ، بتتكلم ليه مش أنا قلت محدش يتكلم ، إطله بره ، وراح على التانى نفس الكلام راحت العيال طالعه

قدام الطابور ، هو بقى عمل كدا علشان يخوف الباقيين ونسكت ، فكان بقى معظمنا فى السرية دى من كفر الشيخ فرحت

قايل هو هانسيبه يا خدهم وإحنا واقفين ايه يا كفروايه ، وكله فى الوقت دا كان ساكت من رده الفعل فراح قايل مين

الدكر اللى إتكلم ردت عليه السرية كلها أنا يا فندم ورحنا طلعين كلنا قدام الطابور وهجنا عليه بقى والصوت علا فراح

جاى الصول اللى هو أقدم منه ايه يارجاله ايه اللى حصل ، المهم جه يهدينا وبتاع وقال خلاص حقكم عليا قلنا له لأ

هو غلط فينا ولازم ناخد حقنا والعميد جاى دلوقتى الطابور ومش هانقف طابور ومش منفذين أى أمر غير لما يجى وإحنا

متظلمين ، متظلمين دى بقى لها نظام برضه ، تروح لابس الكاب بالمقلوب وتقف فى مكانك ، المهم الصول خاف وبدأ

يهدى معانا علشان لقى عددنا كبير ، معظم السرية يعنى حوالى 100 عسكرى ، وجه إعتذر لنا بس برضه مرجعناش

عن اللى فى دماغنا لحد ما الصول اللى هو أقدم منه شاله من السرية بتاعتنا خالص وجينا بالليل بقى وقعدنا نغنى والله

وعملوها الرجاله ، ههههههههه ، إنتوا عارفين لو كنا سبنا زمايلنا اللى طلعوا فى الأول والله العظيم كان ممكن إتحبسوا

شهر ولا حاجه ، بس لما العدد كان كبير خافوا مننا وحتى القائد كان هايجى ويعمل لنا حساب ، أصله ميقدرش يحبس

100 عسكرى ، صعب يعمل حاجه زى كدا ، العدد لما بيكون كبير بيخافوا منك


الإعتصام التانى بقى كان اللى عمله السوايسه فى أخر أيامنا فى مركز التدريب ، كانوا خلاص عرفوا سلاحهم وعرفوا

إنهم هايترحلوا على الجيش الثالث الميدانى فى السويس وجم فى يوم وقالوا لهم جهزوا المخالى بتاعتكم علشان هاتترحلوا

بكرة وفعلاً تانى يوم الصبح سلمت على صاحبى ، بالمناسبة دا أعز صديق كان معايا فى الكلية قضينا كل حاجه مع بعض فى

الكلية زى بعض بالضبط ، نفس التقديرات كل سنة ، المرة اللى شال فيها مادة كنت معاه ، لما كنت باتفصل كان بيكون معايا

كل حاجه مع بعض وجات الصدفة هو كان تبع منطقة تجنيد الزقازيق وأنا كنت تبع المنصورة ويشاء ربنا نخش سلاح واحد

سلاح المهندسين وكمان نبقى فى مركز تدريب واحد ، قلت له إحنا يبنى مكتوب علينا نعيش الحلوه والمره مع بعض ، وكنا

بنقعد بالليل على التبة نفتكر أيام الكلية ونضحك من حالنا فى الجيش ، شر البلية ما يضحك ، المهم سلمت عليه وعلى الناس

التانية اللى أعرفهم من السويس ومشيوا الصبح ، طبعاً بقى كنا صايمين وكل واحد منهم شايل مخلته المخله دى حوالى 40

كيلو وفى اخر اليوم ليتهم راجعين تانى ، ايه يبنى قالوا المندوب اللى كان جاى يستلمنا مجاش وطبعاً العيال كان شكلهم طالع

عنيهم ومعظمهم فطر فى اليوم ده ، وحالتهم النفسية كانت وحشه جداً ، إحنا كنا عاوزين نترحل من مركز التدريب دا ولو إلى

جهنم حتى ، تانى يوم قالوا لهم المندوب مش جاى كمان النهارده فالعيال بقت مشحونه على الأخر ، زاد من الأمر سوء إن كل

يوم كان فيه ناس بتترحل والعدد بيقل وكل ما العدد بيقل كل ما صف ضابط بيقدوا يسيطروا علينا أسهل ، لحد ما السرية اللى

أنا فيها إتندهوا كلهم سلاح واحد وإترحلوا كلهم وفضلت أنا لوحدى ، طبعاً كل زمايلى الكفراوية مشيوا وكل السرية بتاعتى

مشيت وفضلن أنا لوحدى بس ، كانت نفسيتى وحشه جداً ، زمايلى اللى كنا بنسلى بعض ونهون على بعض مشيوا ، فضل

مين فى المركز بقى السوايسه وحوالى 50 عسكرى وأنا منهم لسه معرفوش هايترحلوا فين وبقى عددنا كلنا حوالى500

عسكرى فإستفردوا بينا بقى ، والله العظيم كانوا بيقفونا طوابير زيادة وإحنا صايمين ، الواحد كان بيموت من العطش الصبح

الساعة 9 وإحنا لسه فى أول اليوم ، لحد ما جه فى اليوم ده الصول أخدنا علشان نروح نقعد تحت المظله هلشان يشرح لنا

محاضرة ، أو المفروض إن دا كان يحصل ، وجابنا قدام المظلة بعد طابورين فى الشمس أخدنا فيهم حوالى 5ساعات وكانت

السعة حوالى 11 الظهر ، وقدام المظلة وقفنا فى الشمس ودخل هو وقف جوا المظلة ووقفنا إحنا متكدرين من غير أى سبب

وبدأ يدخلنا واحد واحد ، تخيلوا بقى الذل ، 500 عسكرى بيدخلهم واحد واحد ، فرحنا هايجين عليه وصوتنا على بقى وكان

معظم الموجودين بقى سوايسه ومشحونين أساساً ، فرجع تانى يعتذر ويقول معلش أنا من الصبح متبهدل معاكم والواحد بيعمل

حاجات غلط وهو مش واخد باله ، والله العظيم فى اليوم ده الراجل دا بيتهيألى عملها على روحه ، بالمناسبة كان هو الصول

بتاع الأقدميه ، كان أقدم صول فى المركز يعنى لما تعوز تتظلم منه يبقى للقائد مباشرة ، بس أنا كنت حاسس إنه هايعيط فى

اليوم ده ن العيال بتوع السويس كانوا هايكلوه ، بس كل ما أفتكر لحظة الذل وهو واقف فى الظل وموقفنا فى الشمس وبيدخلنا

واحد واحد ، بتصعب عليا نفسى بجد ، يعنى واقف طوابير 5 ساعات وأنا صايم وكمان دا جاى يذلنا كدا ، كفر والله العظيم كفر

تانى يوم بقى إترحلت أنا وكام عسكرى وسلمت على صاحبى وللأسف سبته لسه ما إترحلش ، وقالى لى ربنا يعينك النهاردة

مفهتمش كان قصده ايه غير لما سبته وإستملنا صف الضابط علشان يسلمنا للمندوب ، دا كان أسود يوم شفته فى حياتى كلها

كل واحد فينا شال مخلته (40 ك) وشنطه الكتف الشخصيه بتاعتك وبدأوا يتحركوا بينا الساعة 1.5 الظهر فى عز الحر

والصيام مع العلم إننا وقفنا الصبح طابور برضه ، ومشينا على رجلينا حوالى 8 كليو !!!!

والله العظيم أنا باستغرب إزاى ربنا قدرنى ومفطرتش فى اليوم ده ، 8 كليو ماشى وشايل المخلة 40 ك وشنطة كتف وصايم

والساعة 2 وكنت واقف طابور الصبح يعنى أساساً عطشان كفايه ولففونا جوه المعسكرات بتاعه بنى يوسف كلها وحواليك من كل

ناحيه أسوار عاليه مفيش ريحه الهوا وماشى على أسفلت مولع نار ، كل دا علشان مفيش أتوبيس يوصلنا للبوابة الخارجية للمعسكر

كله المهم على ما وصلنا للبوابة دى كنا خلاص فاضل على الفطار حوالى ساعة ومقلكمش بقى على العيال اللى كان بيغمى عليها

المهم جه لنا أتوبيس على البوابة وكان واخدنا على رمسيس علشان نركب القطر لإسكندرية وطبعاً دا وقت فطار فالسواق قال للمندوب

أوديكم أى مائدة تفطروا قاله ماشى ، ودانا لمائدة فى إستاد القاهرة اللى عاملها واحد سعودى ، وأول ما شربت ميه وبدأت أفطر عنيا

دمعت ، قلت يعنى بلدى بتعمل فينا كدا وواحد سعودى هو اللى بيفطرنا ، بنفطر على موائد الرحمن ، حتى فيه ناس زمايلى لاحظوا دا

ومعرفتش أفطر فى اليوم دا بالرغمن من إن الأكل كان كتير وكويس بس كنت عطشان لدرجة إن بعد ما شربت مكنش عندى شهيه للاكل

وكمان كانت نفسيتى سيئة جداً بسبب اليوم اللى شفته وكمان بافطر فى مائدة بتاعده واحد سعودى !!!، فعلاً اليوم دا كان صعب قوى عليا



نسيت أقولكم بقى إن العساكر اللى زينا ، وبشر ومصرين زينا والله ، بس تعليمهم تعليم متوسط او عاده ما إتعلموش كانوا بقى بيتعاملوا

معاملة حيوانات للأسف ، والله كنا نبقى واقفين فى الطابور وتلاقى صف ضابط بن كلب بيشتم أى عسكرى فيهم بالأب والأم مباشرة والولد

يا عينى غلبنا ميعرفش حقه وبيخاف يتكلم ، والله كنا بنبقى واقفين وفجأة تسمع صوت قلم على وش عسكرى منهم ، والله صوته كان بيرن

فى أرض الطابور كلها ، وكل دا قدام القائد وعادى ، شغل بهايم لا مؤاخذة ، يعنى هما العيال دى مش بنى آدمين ملهمش كرامة !!!!!!!!!


أنا كنت داخل الجيش وعارف إن فيه حاجات زى كدا بس زى ما قلت لكم إنك تعيش وتجرب غير لما تسمع خااااااااااااااااااااااااااااااااالص

وكنت عارف إن فيه واسطة بس عمرى ما تخيلت إنى هاجى فى يوم وأقول لحد إن الواسطة فى الجيش حلال ن حلال علشان تعرف تعيش

بس ن مش علشان تروح مكان كويس ومرتاح ، علان تتعامل بكرامة ، ولما يكون دا السبب اللى علشانه تحتاج الواسطة تبقى حلال 100%

كنت فاكر قبل ما أخش إن بالرغم من كل اللى كنت باسمعه لما أخش الجيش هاتعلم حاجه عن العسكرية صح على الأقل لما تقوم حرب أكون

عرفت حاجه قبل كدا ، أو ربنا يكرمنى واخش سلاح أقدر أعمل حاجه أحس إنها بتخدم الوطن ، بس لما دخلت عرفت إن الخدمة العسكرية

تضييع وقت ومجهود فى الفاضى ، لا إنت بتستفيد ولا بتفيد البلد ، دا أنا المعلومات العسكرية اللى عندى اللى عرفتها من روايات رجل المستحيل

أضعاف الكلمتين اللى قالوهم لنا والله ، كان نفسى أتعلم التنشين والقنص ، نفسى أكون قناص لقيتهم شرحوا لنا التنشين فى بقين نظرى ويوم

ضرب النار لقيت الملعم بيقول لى خلصنا يلا ، كله شغل تقضيه أوامر ، فين الكلانشكوف ، فين الأر بى جى ، فين الألمانى ، لأ دا حته سلاح

آلى مصرى للأسف معفن وتقنيته فاشلة ، باقول لكم والله كانوا كل شويه يبدلوا السلاح علشان بيسخن ، لك الله يا مصر


عارفين الجيش علمنا ايه غير كل اللى قولته فوق ، علمك إنك تكون ندل ، لما يكون معاك شويه ميه فى الإزازة وصاحبك او زميلك بيطلب

منك يشرب تقول له ، معلش معدش غيرهم ، علمك إنك تكون جاسوس على زميلك ، لما يغلط تطلع تقول للصول فلان عمل كذا علشان لو

قلت له يا فلان البيادة بتاعتك التقفيز بتاعها مفكوك هايشوفك الصول ويعلقك ، علمنا الجيش نكفر بالوطن وبالوطنيه ، علمنا الجيش إزاى

منحترمش بعض وإحنا بنتكلم ، لإنك (لا قدر الله) وصف الضابط فى ساعة صفا ودخل يتكلم فى اى موضوع خارجى كالسياسة وإنته واقف

بتسمعه وقال حاجه غلط واعوز تصحح له فميسمحش لك غير بكلمتين وبعدها يقطع كلامك وميسمحش لك بالكلام تانى وطبعاً طول ما هو

بيتكلم مينفعش تقطع كلامه ولما يخلص وتبقى رافع إيدك عاوز تعلق يقول لك يلا ثابت بقى ، ثابت

علمنى الجيش أبقى منافق أخاف من القائد بتاعى أياً كان ، صول او حتى شاويش ، يدينى الأمر وساعة لما يدينى ظهره أكسر الأمر ولما

يرجع تانى أنفذ ، المهم ما يشوفنيش ، علمنى الجيش إزاى أخاف ، علمنى إزاى ميبقاش عندى كرامة وأمدح القائد بتاعى وأمجده قدامه

علشان خاطر يرضى عننا ومنتكدرش ، علمنى إزاى أشتم بألفاظ مكانتش بتيجى عل لسانى من كتر ما بسمعها من الصول ومن كتر الذل

باشتم الصول فى نفسى بنفس الألفاظ ، علمنى الجيش أستخدم الواسطة ، علمنى الجيش إنى أكفر ببلادى وأكرهها وأكفر بالله واضيع الصلاة

علمنى الجيش إنى أتخلى عن أدميتى وإنسانيتى وأكون حيوان ، دا بإختصار

ملحوظة / الجيش فعلاً بيعلمنى كدا بس طبعاً الفرق كبير بين إنه بيعلمنى دا وإنى أنا أقبل أتعلمه

أما عن فكرة إنه هايطلعك راجل والكلام دا كله ، فشخصيا مفرقش معايا فى اى حاجه ربما لإنى عارف البهدلة ومجربها ، أنا الحاجه اللى

وجعتنى وأثرت فيا أكتر هيا كسرة النفس ، فعلاً دى الحاجه الوحيدة اللى وجعتنى ، لكن لا فرقت معايا البهدلة فى الشمس ولا الأكل ولا كل

ده ، غطى على كل الكلام ده كسرة النفس ، كل دا جنب كسرة النفس ولا حاجه ، كان نفسى أكون جندى مقاتل عندى الخبرة والمهارة والإقدام

والشجاعة لما أتميز يشجعونى ولما أغلط أتحاسب لوحدى مش الكل يتكدر ، كان نفسى أتعلم العسكرية والجيش والقتال والسلاح بتاعى ، كان

نفسى أفتخر بإنى كنت باخدم فى الجيش المصرى ، جيش بلدى ، كان نفسى أكون زى الأبطال اللى بنشوفهم فى التليفزيون ، أبطال أكتوبر ، كان

نفسى أقعد أحكى عن السلاح بتاعى ، سلاح المهندسين أعظم أسلحة الجيش المصرى لنه سلاح الطليعة الأولى ودائماً ما يكون فى المقدمة وهو

يعتبر مهندس الحرب وحلال المشاكل ، كان نفسى فى حاجات كتير قوى ، بقى نفسى دلوقتى الوقت يمر بسرعة وأخلص فترة الجيش دى وأطلع

أشوف حياتى وأخدم البلد من طريق تانى ، أخدمها بجد مش تقضيه أوامر وروتين وكوسة ، ليه الجيش ميستفدش من المهندس والدكتور والمحاسب

وكل واحد يستفيد منه فى مجاله ويبقى جندى برضه مقلناش حاجه ، بس يحترمه ويحترم العلم اللى هو إتعلمه ، مش يقوله إنت هنا عسكرى !!!

ليه مش بيحترموا العسكرى ، ليه السادة الضباط لهم أفضل الأكل وإنت أكلك الزبالة والله أحسن منه ، على الأقل الزبالة بقايا أكل كويس ، ليه ؟

اه يكون فيه فرق بين الضابط والعسكرى وبين الجندى والقائد ، بس مين قال إنه يكون فيه فرق فى الحاجات الإنسانية الأساسية ، ليه الضابط ما

يدلخلش الحمام اللى بنخشه وياكل منا أكلنا هو مش الأكل وقضاء الحاجه دى برضه حاجات إنسانيه بل خاجات حيوانيه أيضاً ، لما يعلموك هناك

إزاى تفقد إنسانيتك ، مفروض ميستنوش منك إنك تتصرف كإنسان ، حد منكم ممكن يقول لى إنت نازل إنتقاد إنتقاد وخلاص ، هارد وأقول وأنا

فى إيدى ايه أعمله مش أنا صاحب القرار وحتى لو كنت أنا ضابط مش أنا صاحب القرار ، قرار تغيير عقيدة الجيش من القيادات مش من الأفراد

كل اللى أقدر اعمله إنى باكتب وانتقد الأوضاع دى لكن مش زى الحياة المدنية ينفع أعمل مظاهرة إحتجاج على الأوضاع دى ، الأمر مختلف


كل اللى أقدر أقوله فى الأخر جملة واحدة :


يا لهم من جنود لو أن لهم قادة ...


يتبع وفى الأجازة الجاية إن شاء أحكى لكم عن الأوضاع فى القوة الأساسية بتاعتى اللى هاكمل فيها الجيش إن شاء الله


أطيب المنى يا أصدقاء ،،،






عدل سابقا من قبل Mahmoud.Abdalkarim في الخميس أغسطس 11, 2011 5:33 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa magdy
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : انثى
العمر العمر : 21
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 01/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الخميس أغسطس 11, 2011 5:30 pm

استاذ محمود ممكن تكبر الخط شوية لحسن انا اتحولت الخط صغير جدا

ماشي يابنت العرب شوشو ماشاء الله عماله تعمله تهدي النفوس الله اكبر

شوفت ياخالد علشان تعرف اني بركة
هههههههههههههههههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa magdy
عضو مميز
عضو مميز
avatar

النوع النوع : انثى
العمر العمر : 21
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 01/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الخميس أغسطس 11, 2011 5:31 pm

خلاص الخط اتظبط
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mahmoud.Abdalkarim
كاتب مميز
كاتب مميز


النوع النوع : ذكر
العمر العمر : 32
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 31/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الجيش المصرى   الخميس أغسطس 11, 2011 5:35 pm

Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy

Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy

Very Happy Very Happy Very Happy

Very Happy
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الجيش المصرى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع الاعلامية مني الشاذلي  :: شاشات حرة لمتابعي مني الشاذلي والعاشرة مساء :: قسم النقاشات والقضايا العامة-
انتقل الى: